التخطي إلى المحتوى

قال الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية العملاقة للنفط، اليوم الثلاثاء، إن تطبيق حد أقصى لفواتير الطاقة وفرض ضرائب على شركات النفط ليس حلا طويل الأجل لأزمة الطاقة العالمية.

كما أبدى الرئيس التنفيذي أمين الناصر، أسفه لاستمرار نقص الاستثمارات في قطاع النفط والغاز.

وقال أمام منتدى في سويسرا “الزيادات (في استثمارات النفط والغاز) هذا العام قليلة للغاية ومتأخرة جدا وقصيرة الأمد إلى حد بعيد”.

وأوضح أن ردود الفعل على أزمة الطاقة العالمية تبين سوء فهم للمشكلة.

وأكد الناصر أن زيادة الضرائب على شركات الطاقة ليست خطوة مفيدة، وأن أساس الأزمة حاليا هو نقص الاستثمارات ولا يوجد بدائل جاهزة.

“إذا انتهى الصراع في أوكرانيا اليوم فلن تنتهي أزمة الطاقة. عندما يتعافى الاقتصاد العالمي فإننا نتوقع أن ينتعش الطلب أكثر”، بحسب الناصر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.