gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

ارتفعت أسعار صرف الدولار في السوق المصرية، اليوم الأربعاء، في البنوك الى 19.53 جنيه وفي البنك المركزي إلى 19.58 جنيه.

وسجل سعر الدولار في منتصف تعاملات الأربعاء، في البنك الأهلي المصري 19.48 جنيه للشراء، و19.54 جنيه للبيع، بزيادة قرشين للشراء والبيع. وأيضا في بنك مصر سجل 19.48 جنيه للشراء، و19.54 جنيه للبيع، بزيادة قرشين للشراء والبيع.

وشحّت العملة الأجنبية في مصر على مدى الأشهر الستة المنصرمة مما أجبر البنوك والمستوردين على التسابق بحثاً عن الدولار لدفع قيمة الواردات.

كما اختفى الدولار لأسباب منها ارتفاع تكلفة استيراد السلع الأساسية، وتراجع أعداد السياح الروس والأوكرانيين، وخروج الدولار من أسواق سندات الخزانة المصرية، مع قول الكثير من الخبراء الاقتصاديين إن الجنيه المصري قيمته أعلى مما يجب.

وفي البنوك الخاصة، سجل في بنك الإسكندرية 19.51 جنيه للشراء، و19.56 جنيه للبيع، وفي بنك القاهرة 19.50 جنيه للشراء، و19.56 جنيه للبيع.

أما في البنك التجاري الدولي فقد سجل 19.50 جنيه للشراء، و19.56 جنيه للبيع، وفي البنك العربي الأفريقي 19.48 جنيه للشراء، و19.56 جنيه للبيع.

وفي مصرف أبو ظبي الإسلامي سجل 19.53 جنيه للشراء، و19.56 جنيه للبيع، وبنك كريدي أغريكول 19.47 جنيه للشراء، و19.54 جنيه للبيع.

وسجل في بنك قناة السويس 19.44 جنيه للشراء، و19.54 جنيه للبيع، وفي بنك البركة سجل أيضا نفس المستويات.

وتتفاوض مصر على حزمة مساعدة مالية من صندوق النقد الدولي منذ مارس لمساعدتها على دعم أوضاعها المالية.

ويقول خبراء اقتصاديون ومصرفيون إن القائم بأعمال محافظ البنك المركزي المصري المعيّن حديثاً حسن عبد الله يواجه معضلة تتعلق باتخاذ قرار عن مدى سرعة ترك الجنيه يتراجع أمام الدولار في وقت تفاوض مصر على قرض من الصندوق.

كان صندوق النقد قد قال في مارس إن مزيداً من المرونة في سعر الصرف كان سيجنّب مصر تراكم الاختلالات في ميزانها الخارجي ويسهل امتصاص الصدمات الاقتصادية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *