التخطي إلى المحتوى

كشفت الشركة المطورة لسلسلة ألعاب الفيديو العالمية مفتوحة المصدر «أساسنز كريد»، أنها تستعد لإصدار نسخة جديدة من اللعبة خلال 2023، وستدور أحداثها في بغداد خلال القرن التاسع الميلادي.

وأضافت شركة يوبيسوفت أن الإصدار الجديد من اللعبة يحمل اسم «أساسنز كريدميراج» سيدور حول شخصية القاتل باسم بن اسحق، وسيعود الإصدار الجديد إلى جذور هذه اللعبة من تركيز أقوى على أعمال الاغتيال والتسلل والخداع.

وبعد الإصدارات السابقة التي دارت حول مغامرات الفايكنج في إنجلتر أو المحاربين، في اليونان القديم عاد مصممو اللعبة، إلى بغداد في العصر الذهبي للدولة الإسلامية.

ويظهر الإعلان الترويجي للإصدار الجديد الذي سجل نحو مليوني مشاهدة في موقع يوتيوب، شخصية البطل الذي يحارب بالسيف في شوارع بغداد العاصمة العراقية، ومعه نسره الذي يدعى باسم لوفي.

وأكدت الشركة أن بغداد في القرن التاسع الميلادي، كانت في ذروة ازدهارها وتقود العالم في العلوم والفنون والابتكار والتجارة، ويمكن للاعبين في هذه اللعبة الوصول إلى «العمود» وهو المقر الحصين للمخفيين، والذي ما زال تحت الإنشاء في لعبة «ميراج».

ومن المقرر طرح اللعبة «اساسنز كريد ميراج» خلال العام المقبل لأجهزة الألعاب إكس بوكس وبلاي ستيشن وأجهزة الـPC ويتراوح سعرها من 99 إلى 49 دولار بحسب النسخة.

وأعلنت يوبيسوفت أخباراً جديدة للجمهور منها إطلاق لعبة للأجهزةالمحمولة فقط باسم «كود نيم جيد» وتدور أحداثها في الصين القديمة، في الوقت نفسه فإن اللعبة الرئيسية القادمة بعد «ميراج» وهي «كودنيم ريد»

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.