التخطي إلى المحتوى

وقدمت يارا بو منصف تجربة فريدة في مجال صناعة المحتوى، وبناء على ذلك تم اختيارها من قبل شركة “ميتا” لتكون من بين 10 سفراء لها لزيادة تسليط الضوء على صناع المحتوى بأوروبا وإفريقيا والشرق الأوسط ضمن حملة “مبدعو الغد”.

مشوار متألق

اعتبرت يارا بو منصف أن اختيارها من قبل شركة “ميتا” لتكون من بين 10 سفراء لإبراز قيمة صناعة المحتوى في كل من أوروبا وإفريقيا والشرق الأوسط ضمن حملة “مبدعو الغد”، مثّل إنجازا كبيرا بالنسبة لها.

وتابعت “لقد انتقلت من اختصاصي العلمي وتركت مهنتي لأتفرغ لصناعة المحتوى، وقد وجدت معارضة كبيرة على ذلك من قبل الكثيرين الذين لم يشجعوني على دخول هذه التجربة والتفرغ، لأن صناعة المحتوى من وجهة نظرهم لا تمثل مهنة، لكني أثبت لهم من خلال تجربتي الناجحة أن صناعة المحتوى مهنة واعدة”.

 تطوير المحتوى

وذكرت بو منصف في حديثها لبرنامج مؤثرون على “سكاي نيوز عربية” أن المطلوب منها اليوم كسفيرة لشريكة “ميتا” ضمن حملة “مبدعو الغد” أن تحافظ على جودة المحتوى الذي تقدمه وتسعى لتطوير مضمونه ونوعيته وتقديم شيء جديد للناس، خاصة تشجيع كل من يحب هذا المجال أن ينخرط في تجربة صناعة المحتوى من خلال تقديم مادة قيمة ومضمون هادف”.

كما اعتبرت بو منصف أن الإنجاز يتمكن في صناعة النجاح من صلب التحديات والصعاب، حيث قالت: “رغم الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان، فإن الإنجاز بالنسبة لي هو أن تفكر وتنجز وتبدع في ظل هذه التحديات المحيطة بك”.

وقالت في رسالة للشعب اللبناني: “طريق العالمية اليوم غير مسدود خاصة لأصحاب المواهب، والإصرار والطموح، المهم المثابرة والعطاء والمكافحة وبذلك سنصل لأهدافنا حتما”.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.