التخطي إلى المحتوى

أبوظبي في 16 سبتمبر/ وام / اطلع وفد من مملكة البحرين اليوم على تجارب
الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والجمارك وأمن المنافذ ضمن مجال إدارة
البيانات السكانية والتعرف على آليات إثبات الهوية الشخصية للأفراد
وأنظمة التسجيل وإصدار بطاقات الهوية وجوازات السفر الإماراتية.

والتقى سعادة اللواء سهيل جمعة كلثم الخييلي مدير عام الهوية وجوازات
السفر في الهيئة، سعادة الدكتور زكريا أحمد الخاجة، نائب رئيس هيئة
المعلومات والحكومة الإلكترونية بمملكة البحرين الشقيقة والوفد المرافق
له، مرحبا سعادته بزيارة الأشقاء إلى الهيئة، ومؤكدا عمق العلاقات
الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات، مشيدا بالدور الذي توليه
قيادتي البلدين في دعم وتطوير الخدمات الحكومية في كافة القطاعات على
النحو الذي يعزز من ريادة المنطقة إقليميا ودوليا.

وأكد اللواء الخييلي أن مفاهيم التميز في شؤون الهوية وجوازات السفر
وسائر أنشطة الهيئة جاءت في ضوء المتابعة الحثيثة لقيادة الهيئة في إطار
التوجهات الاستراتيجية لحكومة الإمارات الرشيدة بهدف تعزيز سعادة
المتعاملين وإبراز الخدمات المقدمة بصفة استباقية تلبي تطلعات المجتمع
وبصورة متطورة وذكية تحاكي متطلبات العصر وتنسجم مع الأهداف الوطنية
ومبادئ الخمسين القادمة كركائز تجسد مسيرة عمل الهيئة ضمن مراحل التطوير
ورسم خارطة طريق لصياغة مستقبل الخدمات المقدمة للمجتمع.

إلى ذلك، استعرض العميد مطر خرباش الساعدي مدير إدارة تقنية المعلومات
في الهيئة، حزمة من المشاريع القائمة والمتعلقة بمنظومة البصمات وعمليات
التحقق ومعالجة البيانات إلى جانب تسليط الضوء على التطبيقات الذكية
المستخدمة للتعرف على هوية الأفراد، ومشروع التصديق الرقمي التفاعلي
بالإضافة إلى الاطلاع على منظومة طباعة بطاقة الهوية.

وتعرف الوفد على طبيعة رحلة المتعامل وآليات سير إجراءات تقديم خدمات
بطاقة الهوية عبر زيارة إلى مركز خليفة لسعادة المتعاملين، حيث اطلع من
مدير المركز على آلية إدراج البصمات ومراحل تقديم الخدمات واستعراض
التسهيلات المصاحبة لتعزيز سعادة المتعاملين الزائرين إلى المركز.

وام/ريم الهاجري/عبدالناصر منعم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.