gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

صحيفة المرصد : أوضح نائب رئيس جمعية الطقس والمناخ السعودية الدكتور عبدالله المسند، حقيقة المعلومة المتداولة بأن الأرض قد تحترق إذا اقتربت منها الشمس بمقدار ميل، مؤكدًا أن هذه المعلومة مغلوطة.

وأضاف في سلسلة تغريدات على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: أسمع أحياناً من يقول: (لو اقتربت الأرض من الشمس مقدار ميل، أو متر لاحترقت الأرض ومن عليها!). ولا شك أن هذه معلومة مغلوطة، إذ إن كوكب الأرض لا يزال يقترب ويبتعد عن الشمس، لأن مداره بيضاوي الشكل (إهليلجي)، وعندما تقترب الأرض من الشمس (الحضيض) يكون بعدها 147 مليون كم، وذلك في فصل الشتاء (نعم الشتاء).

وتابع: وعندما تكون في أبعد نقطة عن الشمس (الأوج) يكون بعدها 152 مليون كم، وذلك في فصل #الصيف، وعليه يتضح أن الفرق بين فصلي الشتاء والصيف 5 مليون كم قرباً وبعداً، ومع ذلك لم تحترق الأرض لقربها، ولم تتجمد لبعدها؛ لأن الخالق الحكيم جعل هذا القدر.

وواصل: من التفاوت المكاني والذي يسمح للحياة على الأرض أن تقوم، ولو افترضنا أن الأرض اقتربت إلى أقل من 147 مليون كم، أو ابتعدت إلى أكثر من 152 مليون كم، (ببضعة) ملايين من الكيلومترات فالحياة ـ والله أعلم ـ قائمة، ولكن النُظم المناخية والحياتية ستتأثر بشكل كبير والله أعلم وأحكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *