gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

صحيفة المرصد: توصلت دراسة جديدة، إلى أهمية الرمان، في علاج سرطان القولون والمستقيم، والوقاية منهما.

وأظهرت الدراسة، أن الرمان يحتوي على مركبًا يساعد في تعزيز الخلايا المناعية ويحارب الأورام، من خلال استبدال الخلايا التالفة بأخرى جديدة، وسليمة.

وأثبتت الأبحاث أن السرطان يمنع الخلايا المقاومة من النمو بشكل صحيح، لذلك تتجاوزها الأورام السرطانية وتنتشر بسرعة فائقة.

وكشفت الدراسة الجديدة أن الرمان يمكنه، أن يساهم في علاج سرطان القولون والمستقيم من خلال آليتين للعمل، وهي منع نمو الورم، وتجديد الخلايا المقاومة.

ولم يركز الباحثون في هذه الدراسة على الخلية السرطانية، بل على الجهاز المناعي في الجسم لأنه مركز دفاع طبيعي، الذي يحتاج مرضى السرطان لتعزيزه والاعتماد عليه، كما يأمل الباحثون، الاستفادة من الرمان في علاج أخرى من السرطان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *