gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى


09:00 م


السبت 29 أكتوبر 2022

يعد سرطان الأمعاء من أنواع السرطانات المنتشرة عالمياً، فهو ينتج عادة من الانتشار السريع للخلايا السرطانية في الأمعاء الغليظة بطريقة لا يمكن السيطرة عليها.

ويمكن أن يؤدي اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن إلى تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان، كما أن الحفاظ على وزن صحي أمر مهم لأن السمنة سبب لعدد من أنواع السرطان المختلفة، فيمكن أن يساعد تناول الأطعمة عالية الجودة في تقليل مخاطر الإصابة بسرطان الأمعاء، بحسب موقع express.

وتقول مؤسسة أبحاث السرطان في المملكة المتحدة إن تناول نظام غذائي يحتوي على الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف يقلل من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء، مشيرة إلى أن حوالي تسعة من كل 10 أشخاص في المملكة المتحدة لا يستوفون الكمية الموصى بها من الألياف يوميًا.

وأوضحت هيئة الخدمات الصحية البريطانية، أن الإرشادات الحكومية تقول إن تناولنا من الألياف الغذائية يجب أن يزيد إلى 30 جرامًا يوميًا، كجزء من نظام غذائي صحي متوازن، يأكل معظم البالغين في المتوسط حوالي 18 جرامًا في اليوم.

وأضافت الهيئة أن تناول الكثير من الألياف يرتبط أيضًا بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية ومرض السكري من النوع 2، متابعة:”من المهم الحصول على الألياف من مجموعة متنوعة من المصادر، لأن تناول الكثير من نوع واحد من الطعام قد لا يوفر لك نظامًا غذائيًا صحيًا متوازنًا.”

وتقول مؤسسة أبحاث السرطان في المملكة المتحدة إن الألياف هي نوع من الكربوهيدرات الموجودة في الأطعمة النباتية، فعند تناولها لا يمكن تحطيمها بسهولة، لذا فهي تنتقل عبر الأمعاء إلى الأمعاء.

وتوضح المؤسسة: “بناءً على ما نعرفه حتى الآن، يبدو أن الألياف من الحبوب الكاملة أفضل في الحد من مخاطر الإصابة بالسرطان من الألياف الموجودة في الفواكه والخضروات، لكن من المهم تناول كليهما كجزء من نظام غذائي صحي متوازن “.

تقول هيئة الخدمات الصحية الوطنية إنه يجب عليك اختيار الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة أو الخبز الأبيض أو الخبز الأبيض عالي الألياف واختيار الحبوب الكاملة مثل المعكرونة المصنوعة من القمح الكامل أو البرغل أو الأرز البني.

وأوضحت: “للوجبات الخفيفة، جرب الفاكهة الطازجة، وأعواد الخضار، ومقرمشات الجاودار، وكعك الشوفان، والمكسرات أو البذور غير المملحة.”

تحتوي الكثير من الأطعمة المعبأة مسبقًا على ملصق تغذية على جانب أو ظهر العبوة، والذي غالبًا ما يمنحك دليلًا حول كمية الألياف الغذائية التي يحتوي عليها الطعام.

ويضيف: “اختيار الأطعمة الغنية بالألياف يجعلنا نشعر بالشبع ، في حين أن اتباع نظام غذائي غني بالألياف يمكن أن يساعد في الهضم ويمنع الإمساك”.

تقول مؤسسة أبحاث السرطان في المملكة المتحدة إن هناك عدة طرق يمكن أن تقلل بها الألياف من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء.

وأوضحت هيئة الخدمات الصحية، أنه نظرًا لأن الألياف تساعدنا على التبرز كثيرًا، فإنها تزيد من حجم البراز وتخفف محتوياتها، ما يعني أن المواد الكيميائية الضارة “تقضي وقتًا أقل في الأمعاء”.

ويخلص إلى أن: “عندما تلتقي الألياف بالبكتيريا في الأمعاء، تصنع البكتيريا شيئًا يسمى الزبدات، والتي تساعد الخلايا في أمعائنا على البقاء بصحة جيدة، بحيث تقل احتمالية تطور الأورام “.

ووفقًا لهيئة الخدمات الصحية أيضًا، يمكن أن يؤدي اتباع نظام غذائي غني باللحوم الحمراء أو المصنعة بالإضافة إلى انخفاض الألياف إلى زيادة المخاطر.

وهناك عدد من أعراض سرطان الأمعاء، على الرغم من أن العديد منها يمكن أن يكون ناتجًا عن حالات أخرى مماثلة، لكن هناك ثلاثة أعراض رئيسية هي الدم المستمر في برازك، والتغيير المستمر في عادة الأمعاء، وآلام أسفل البطن (البطن) المستمرة، والانتفاخ أو عدم الراحة.

اقرأ أيضا:

تحديا للمرض.. رجل يحوّل عينه اليمنى إلى مصباح (فيديو)

وفاة الرجل الذي لم يستحم ولو لمرة واحدة منذ 50 عاما

مواليد 3 أبراج يتميزون بالتفكير أولا وعدم التسرع قبل التحدث

امرأة مسنة تتبرع بكليتها لزوجها – اعرف الحكاية

لسبب غريب وغير متوقع.. إمرأة تحصل على تعويض على متن طائرة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *