التخطي إلى المحتوى

دبي (الاتحاد)

يبذل أبطال الصفوف الأمامية في المنافذ الجوية والبحرية والبرية جهوداً استثنائية في استقبال ضيوف دولة الإمارات العربية المتحدة عبر منافذ دبي، من خلال العمل الدؤوب على مدار الساعة ضمن منظومة عمل ديناميكية. ويقع على عاتق مأموري الجوازات تكوين الانطباع الأول وقد يكون الأخير لضيوف الدولة القادمين عبر مدينة دبي، إذ يعكسون الصورة المشرقة للإمارات بابتسامتهم الدافئة وتعاملهم الراقي، مما يؤدي إلى ترك أثر طيب لا ينسى.  وقال الفريق محمد أحمد المري مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي: حققت دولة الإمارات وإمارة دبي إنجازات غير مسبوقة عبر توفير أعلى معايير الخدمات العالمية، وتطبيق أفضل الممارسات، مما يستدعي مضاعفة الجهود للحفاظ على تلك المكتسبات والبناء عليها، من خلال توفير الخدمات المتميزة للمسافرين كركيزة أساسية، وفهم احتياجاتهم وتطلعاتهم، واكتساب الوعي العام لسلوكياتهم، وتقديم الخدمات عبر قنوات تتفق مع احتياجاتهم، ومساندتهم في إيجاد الحلول المبتكرة للتحديات التي قد تواجههم أثناء محاولة الحصول على الخدمة. وأوضح بأن أحد أهم أدوار مأموري الجوازات هو الكشف عن وثائق السفر المزورة، وقد تمكنوا بفراستهم وذكائهم من ضبط (761) وثيقة سفر مزورة خلال العام الفائت، فيما سجل العام الجاري وحتى نهاية أغسطس ضبط (849) وتم تحويلهم إلى مركز فحص الوثائق التابع لإقامة دبي في مطار دبي الدولي، وذلك نظراً لخطورة دخول المطلوبين والمخالفين إلى أرض الدولة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.