التخطي إلى المحتوى


10:54 م


الأربعاء 14 سبتمبر 2022

كتب- محمد أبوالمجد:

كشف المواطن أيمن عبدالمنعم، تفاصيل اكتشافه واقعة وفاته في السجلات رغم كونه على قيد الحياة في كفر الشيخ، قائلًا: “أخويا توفي في شهر سبتمبر الماضي وبعد أسبوع تسلمت الشهادة الخاصة بوفاته وعند الذهاب للصرف بفيزا القبض الخاص بي من الشؤون الاجتماعية تفاجئت من البوسطة إني متوفي رغم كوني على قيد الحياة، وأنا عايش بقالي سنة بشهادة الوفاة”.

وأضاف “عبد المنعم” في مداخلة هاتفية لبرنامج “يحدث في مصر” على فضائية “إم بي سي مصر” اليوم الأربعاء: “لما روحت سألت قالولي مشكلتك في الرعاية الصحية في مكتب الصحة بقلين، وعند الذهاب لمكتب الصحة فوجئت أن لي شهادة وفاة هناك، وقالولي مشكلتك أنت تحلها”.

وتابع: “عرفت أن الاثنين دكاترة اللي ماضيين على الشهادة هما اللي أخطأوا وأصدروا شهادة الوفاة، ومحدش بلغ عليا إني توفيت، وقالولي أن ما حدث خطأ واشتكيتهم في كل الجهات”، موضحًا: “أنه توجه للسجل المدني والموظفين في الداخلية ساعدوني ولكني حيران بقالي سنة”.

وأردف: “بقالي 4 شهور صلحة المشكلة في السجل المدني ولكني حيران بقالي سنة وفيزا القبض الخاص بي وبطاقة التموين عطلانين وأنا متزوج ولدي 3 أطفال”، موضحًا: “أنا على الورق عايش في السجل المدني وفي الشؤون الاجتماعية متوفي، ومش عارف أصرف فلوسي من الشؤون، والورق اللي جاي من الداخلية لحد دلوقتي منجحش أنهم يصلحوا الخطأ ولكن حالتي المادية لا تمكني من الجري في المصالح الحكومية لتصليح الخطأ”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.