gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

صحيفة المرصد : وجدت دراسة جديدة أن ارتداء النظارة ذات العدسات الخضراء يساهم في التخفيف من “الفايبرومايالغيا”، المشكلة الصحية التي يعاني منها الملايين حول العالم، بشكل يفوق بقية النظارات الأخرى.

وبحسب موقع عيادة “مايو كلينك” الصحية، فإن “الفايبرومايالغيا” تعني “الألم الليفي العضلي” الذي يسبب ألما واسعا في عضلات الجسم ويُشعر الإنسان بالإرهاق، فضلا عن إحداثه اضطرابات في النوم والذاكرة والحالة المزاجية، ويصاب البعض بعده بالقلق والاكتئاب.

ويزيد الألم الليفي من الإحساس بالألم عن طريق التأثير على طريقة معالجة الدماغ والحبل الشوكي النخاعي للإشارات المؤلمة وغير المؤلمة.

وتبدأ الأعراض بعد حادثة إصابة جسدية أو إجهاد نفسي شديد، أو نتيجة العدوى، والنساء هن الفئة الأكثر عرضة للإصابة بهذه المشكلة.

ويقول الباحثون إن ارتداء النظارات الخضراء اللون لعدة ساعات ربما يقلل من الألم الذي تسببه هذه المشكلة.

ويوضحون أن اللون الأخضر يمثل قوة علاجية وهو أكثر الألوان التي ترتاح العين من مشاهدتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *