التخطي إلى المحتوى

على الرغم من التقدم الملحوظ الذي حققته القوات الأوكرانية خلال الأيام الماضية في إقليم خاركيف شمال شرقي البلاد، فيما انسحبت القوات الروسية من العديد من المناطق هناك، إلا أن المعارك لن تكون سهلة.

فقد أكدت المخابرات البريطانية، اليوم السبت، أن أوكرانيا تواصل عملياتها الهجومية في شمال شرقي البلاد، إلا أن القوات الروسية أقامت خط دفاع على ما يبدو بين نهر أوسكيل وبلدة سفاتوف.

دفاع عنيد

كما أوضحت وزارة الدفاع في تحديثها اليومي على تويتر أن روسيا قد ترى أنه من المهم الحفاظ على السيطرة على هذه المنطقة التي يمر عبرها أحد طرق إعادة الإمداد الرئيسية القليلة التي لا تزال تسيطر عليها من منطقة بيلجورود في روسيا”.

إلى ذلك، رجحت أن تحاول القوات الروسية الدفاع بعناد عن هذه المنطقة، لكنها لفتت في الوقت عينه إلى أنه من غير الواضح ما إذا كانت قوات الخطوط الأمامية الروسية لديها احتياطيات كافية أو معنويات كافية لتحمل هجوم أوكراني آخر منسق”.

دبابة روسية مدمرة في خاركيف (رويترز)

يشار إلى أن القوات الأوكرانية كانت أطلقت قبل نحو أسبوعين هجوما مضادا لاستعادة البلدات التي سيطرت عليها القوات الروسية لأشهر في خاركيف، وقد تمكنت من تحقيق تقدم ملحوظ، مستعيدة معظم تلك المناطق.

كما شنت أيضا هجوما واسعا لاستعادة الأراضي في الجنوب، حيث تسعى لمحاصرة الآلاف من القوات الروسية الذين انقطعت عنهم الإمدادات على الضفة الغربية لنهر دنيبرو، واستعادة خيرسون، المدينة الكبيرة الوحيدة التي تحافظ روسيا على سيطرتها عليها منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية على أراضي الجارة الغربية في 24 فبراير الماضي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.