gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

منذ 40 عاماً، عكف السعودي محمد البراق على جمع العملات الورقية والمعدنية، وتنقل بين البلدان محصّلا إياها من كل حدب وصوب حتى بات يملك أكثر من 10 آلاف عملة.

وبعد هذا العمر، قرر إنشاء متحف خاص في منزله، كاشفاً في تصريح لـ”العربية.نت”، أنه قام بهذه المهمة منذ سنوات طويلة.

وتابع أنه بات اليوم يملك عملات نادرة لم يعد لها مثيل، ولهذا قرر حفظها في منزله ضمن متحف، خصوصا أنه تقاعد من عمله.

10 آلاف عملة

كما أضاف أن فكرة تأسيس المتحف والاهتمام به جاءت بعد أن تقاعد من العمل وتفرغ لذلك، لافتاً إلى أنه جمع أكثر من 10 آلاف عملة من مزادات التحف والعملات النادرة، وكذلك من بعثات الحج.

وتابع أن المتحف سيضم العديد من نوادر العملات بدءا من الدولة الأموية وحتى العهد السعودي.

وأوضح أن الهدف منه يكمن بالمحافظة على العملات المعدنية والورقية النادرة، والتعريف بها، والمشاركة الفعالة في المجتمع والمناسبات الوطنية والخارجية.

أنواع مختلفة

كذلك رأى أن جمع العملات النادرة هواية جميلة لأنها تجمع ثقافة دول مختلفة من خلال اقتنائها، متمنياً إقامة معارض تعريفية خاصة بالعملات الورقية والمعدنية للتعريف بالعملات وبأهميتها التاريخية.

يذكر أن البراق كان أكد في حديثه أن العملات بأنواعها تختلف من دولة لأخرى سواء الجديد منها أو القديم، موضحا أن العملات الورقية تختلف في اللون والحجم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *