التخطي إلى المحتوى

في وقت تشهد فيه إيران احتجاجات واسعة النطاق على وفاة شابة كانت محتجزة لدى الشرطة، كشف إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة “سبيس إكس” على تويتر الاثنين، أن الشركة ستطلب إعفاء من العقوبات المفروضة على طهران لتوفير خدمة “ستارلينك” للنطاق العريض عبر الأقمار الصناعية في البلاد.

غير أن ماسك لم يحدد الدولة التي ستسعى “ستارلينك” للحصول على إعفاءات منها، لكن إيران تواجه عقوبات واسعة النطاق، وفق ما أفادت رويترز.

في حين طلب العديد من الأشخاص على تويتر من الملياردير الأميركي، توفير محطات خدمات الإنترنت عبر الأقمار الصناعية.

وتهدف “سبيس إكس” إلى توسيع شبكة ستارلينك بسرعة قصوى حول العالم، لتنافس شركات الاتصالات عبر الأقمار الصناعية بما في ذلك “وان ويب”.

قيود شديدة

يشار إلى أن الوصول لوسائل التواصل الاجتماعي يخضع لقيود شديدة في إيران منذ سنوات، كما تعمد السلطات في أوقات الاحتجاجات إلى قطع الإنترنت عادة في العديد من المناطق، بغية حصرها وعدم توسعها.

فقد أفادت مجموعة مراقبة الإنترنت “نتبلوكس”، الاثنين، على سبيل المثال، بحدوث انقطاع “شبه كامل” في الاتصال بالإنترنت في عاصمة المنطقة الكردية، وربطت ذلك بالاحتجاجات التي انطلقت بعد مقتل مهسا أميني، ابنة الـ22 عاماً، عقب أيام قليلة من توقيفها على أيدي ما يعرف بـ”شرطة الأخلاق” أو “الشرطة الدينية”.

دخلت في غيبوبة

يذكر أن مهسا توفيت الأسبوع الماضي، بعدما دخلت في غيبوبة عقب ساعات من اعتقالها، وسط اتهامات للأمن بضربها بعنف ما أدى إلى إصابتها بسكتة دماغية، لا سيما بعد أن أظهرت صور أشعة وجود كسور في جمجمة الفتاة العشرينية.

من احتجاجات طهران عقب وفاة مهسا أميني (أرشيفية من فرانس برس)

ما أثار احتجاجات غاضبة في أنحاء البلاد بسبب طريقة معاملة قوات الأمن لا تزال مستمرة حتى الآن، بعد أن تحولت في بعض المناطق خصوصاً في مدينة سنندج عاصمة محافظة كردستان في شمال غربي إيران حيث تنحدر الشابة، إلى مطالبات بتغيير النظام وإسقاط “ولاية الفقيه”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.