gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

شهر نوفمبر يعتبر شهر التوعية ضد سرطان البروستاتا، الذي يعد  أكثر أنواع السرطانات شيوعًا بين الرجال حول العالم، ويجب البحث عن أفضل الحيل  للوقاية منه، وأيضا  يجب معرفة أبرز العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بها، ويقدمها التقرير المنشور عبر موقع “HEALTHLINE”، ومنها: 


 


– العمر، فيعتبر من العوامل التي تتحكم  في زيادة  فرص الإصابة بسرطان البروستاتا، حيث يزداد فرص الإصابة بعد عمر الـ50، وبينما في سن 65 عاما فأكثر، يشخص 6 رجال بسرطان البروستاتا من كل 10 حالات.


 


– التاريخ العائلي، فهذا النوع من السرطانات يعد من الأمراض الوراثية، أي أنه يصاب به  القرايب من الدرجة الأولى مثل الأب والأخ. 


 


– التغييرات الجينية، حيث إن هناك احتمالا أن تزيد الطفرات الموروثة من جينات BRCA1 أو BRCA2، التي تسبب سرطان الثدي والمبيض للنساء، من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا لدى الرجال.


 


– النظام الغذائي الغني بالكالسيوم قد يكون السبب في ارتفاع فرص الإصابة بسرطان البروستاتا، حيث أكدت بعض الدراسات أن هناك علاقة قوية بين هذان النوعان من الأطعمة. 


 


– السمنة المفرطة تعد من أبرز أسباب الإصابة بسرطان البروستاتا، فزيادة الوزن تعد من أبرز الأسباب المؤدية للإصابة. 


 


– التدخين، فهناك علاقة بين التدخين وزيادة خطر الوفاة بسرطان البروستاتا، ولذا يجب الإقلاع عن هذه العادة المضرة. 


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *