gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

صحيفة المرصد : روت غادة البلوي مساعدة إدارية بمدارس تبوك تفاصيل إنقاذها لطفل داخل مدرسة بعدما وضع ريال في فمه.

وقالت خلال لقاء لها مع برنامج “الراصد”، الطفل كان يقف عند المقصف مع أصدقائه ويشترون، ثم وضع ريال في فمه.

وتابعت ، جاء الطفل لي يركض، ويمسك عنقه من الأمام ووجه أحمر،

وبدأت تقديم الإسعافات الأولية له بالضغط على جهة القفص الصدري، لتخرج القطعة المعدنية من فم الطفل لافتة، إلى أن الطفل دخل في حالة إغماء، وتوقف عن التنفس نهائيا، والطلاب كانوا يرددون يا أبلة مات ولكن استطاعت إنقاذه بفضل الله عز وجل.

وأشارت إلى أنها حاصلة على دورة في الإسعافات الأولية، وتعاملت مع أحد أبنائها عندما تعرض للاختناق وتمكنت من إنقاذه.

وتابعت، عندما كنت أنقذ الطفل في المدرسة عادت إلى ذهني نفس التجربة، وشعرت أنني أنقذ ابني الثاني.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *