gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

ت + ت – الحجم الطبيعي

بحث معالي صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي، خلال لقائه الدكتورة بوان ماهاراني رئيسة مجلس النواب الإندونيسي، في مقر مجلس النواب الإندونيسي، أمس، سبل تعزيز العلاقات البرلمانية بين الجانبين، بما يخدم المصالح المشتركة بين البلدين، والشعبين الصديقين. 

حضر اللقاء عبدالله سالم الظاهري سفير الدولة لدى جمهورية إندونيسيا.

وجاء اللقاء على هامش اجتماعات القمة الثامنة لرؤساء برلمانات دول مجموعة العشرين، المنعقدة في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، بحضور وفد المجلس الوطني الاتحادي الدكتور علي راشد النعيمي رئيس لجنة شؤون الدفاع والداخلية والخارجية، وعائشة رضا البيرق عضو المجلس، والدكتور عمر عبدالرحمن النعيمي الأمين العام للمجلس، وطارق أحمد المرزوقي الأمين العام المساعد لشؤون رئاسة المجلس.

وأكد الجانبان أن هذا اللقاء يعد فرصة مهمة تستهدف مناقشة سبل توطيد علاقات التعاون البرلماني، وتفعيل دور الدبلوماسية البرلمانية وتبادل الخبرات البرلمانية، والاطلاع على أفضل الممارسات، وتبادل وجهات النظر والآراء، وتنسيق المواقف خلال المشاركة في الفعاليات والمحافل البرلمانية الدولية.

وشدد معالي صقر غباش والدكتورة بوان ماهاراني على أهمية التعاون بين المجلسين لدعم توجهات حكومتي البلدين، في ظل العلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية الراسخة، والتي تشهد نمواً ملحوظاً، وتحظى بدعم قيادتي البلدين بضرورة تعزيز الشراكة الإماراتية- الإندونيسية، لما للبلدين من إمكانات ومقومات تستدعي مضاعفة الجهود واستغلالها في تحقيق أواصر التعاون المشترك بينهم.

وقال معالي صقر غباش: إن العلاقات الإماراتية- الإندونيسية تشهد نقلة نوعية تم تتوجيها باتفاقية الشراكة الاستراتيجية، مؤكداً أن الإمارات تحرص على أن تكون استثماراتها وعلاقاتها مع إندونيسيا ذات فائدة واستدامة لصالح الشعبين، متمنياً الرخاء لكلا الشعبين، مضيفاً: إن دولة وشعب الإمارات يحرصون على أن تكون الشراكة مع جمهورية إندونيسيا متميزة.

وأكد أن الموضوعات المدرجة على جدول أعمال هذه القمة، والتي تتناول تسريع التنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر والغذاء وأمن الطاقة والتحديات الاقتصادية، أصبحت مؤشرات أساسية في تقدم الدول، ومتطلباً مهماً لأمن واستقرار الدول في ظل ما يشهده العالم من تطورات تحتاج إلى تكثيف الجهود المشتركة، وتحقيق التعاون بين الحكومات والبرلمانات ومختلف المؤسسات والمنظمات الدولية، مشدداً على ضرورة العمل على توحيد جهود المجتمع الدولي لتعزيز التنسيق والحوكمة العالمية.

كما التقى معالي صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي، أمس، تشين زو نائب رئيس اللجنة الدائمة لمجلس الشعب الصيني، وذلك على هامش اجتماعات القمة الثامنة لرؤساء برلمانات دول مجموعة العشرين.

وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز علاقات التعاون البرلمانية القائمة بين الجانبين، بهدف تفعيل التعاون المشترك على مستوى العمل البرلماني، والتنسيق في المؤتمرات والمحافل الدولية، وذلك في إطار مذكرة التفاهم والتعاون الموقعة بين المجلسين ولجنة الصداقة البرلمانية المشتركة.

وأكد الجانبان أن العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية الصين تتميز بأنها علاقات استراتيجية وتاريخية مبنية على روح التفاهم والاحترام المتبادل، والرغبة المشتركة في تطوير هذه العلاقات، والارتقاء بها إلى آفاق أرحب.

طباعة
Email




التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *