التخطي إلى المحتوى

قال البنك المركزي السوري في بيان اليوم الاثنين، إنه خفض سعر الصرف الرسمي إلى 3015 ليرة للدولار، في حين بلغ سعر السوق السوداء المستخدمة في معظم الأنشطة الاقتصادية نحو 4440 ليرة.

كان السعر الرسمي لليرة قبل الخفض 2814 ليرة للدولار، وبالخفض الذي أقدم عليه البنك المركزي اليوم تكون العملة السورية قد فقدت نحو 7% من قيمتها.

أصبح الاقتصاد السوري، الذي أصابه الشلل بسبب الحرب المستمرة منذ أكثر من عقد، معتمداً على الدولار بشكل متزايد، إذ يحاول السكان حماية أنفسهم من انخفاض قيمة العملة والتضخم.

وأدى انهيار الليرة إلى ارتفاع أسعار السلع وفاقم المصاعب، بينما يواجه السوريون صعوبة في شراء الطعام والكهرباء وأساسيات أخرى.

ويُستخدم سعر الصرف الرسمي في التعاملات الرسمية وفي المبادلات المحدودة نسبياً التي تنفذها الدولة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.