gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى


05:19 م


الأربعاء 05 أكتوبر 2022

كتب-مصطفى حمزة:

ما هو مصير التذاكر التي تم بيعها لحفل الفنان محمد رمضان، عقب إلغاء الحفل الذي كان من المقرر أن يحيه على شاطىء “أليكس أرينا جويل فيستيفال”، بمنطقة سيدى جابر بالإسكندرية، يوم الجمعة 7 أكتوبر.

محمود رضوان “المشارك في تنظيم الحفل” في تصريح خاص لـ”مصراوي”، قال: “بدأنا الأيام الماضية عبر أماكن الحجز وفروعها، إعادة الأموال لمن قاموا بالحجز”.

وتابع: ” نحن حاليا نمر بظروف عصيبة، بعد تكبدنا خسائر كبيرة عقب إلغاء التصريح بالحفل، وخاصة أن نسبة البيع كانت قد تفوق الـ 70%، بل وكنا نعد لزيادة عدد التذاكر”.

الجدير بالذكر أن أزمة الحفل، بدأت مع انتشار حملة تحت عنوان “غير مرحب بك”، عبر صفحات مواقع التواصل، بعد ساعات من إعلان رمضان عبر صفحته الرسمية في فيسبوك إحياءه حفل غنائي بالإسكندرية في 7 أكتوبر المقبل بعنوان “أقوى حفل في مصر”.

فيما دعت عدد من الصفحات والحسابات لمنع حفل رمضان حيث وضعوا علامة ”X“ على البوستر الدعائي للحفل، مؤكدين أن الإسكندرية مدينة الفن، وبلد سيد درويش ولا يمكنها قبول حفل لفنان مثل رمضان.

الشركة المنظمة، كانت قد قامت بتقسيم تذاكر الحفل، إلى فئتين، وهي 300، و 500 جنيه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *