التخطي إلى المحتوى

جاءت جائزة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، لرياضة المرأة في نسختها السادسة، تتويجاً لنجاحات المرأة الإماراتية والعربية في المجال الرياضي، وتحفيزاً لها في ممارسة الرياضة بمختلف أنواعها وألوانها، لتضيف لإنجازاتنا الرياضية، وتكون داعماً لـ «رياضة الإمارات» التي نأمل منها المزيد في المرحلة المقبلة، خاصة وهي التي تحظى بدعم ورعاية قيادتنا الرشيدة، وتتويجاً لدعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، للمرأة الإماراتية والعربية في مختلف المجالات.
التهنئة لمجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، على دعمه لرياضة المرأة إيماناً بدوره المجتمعي في الارتقاء برياضة المرأة، وتحقيقاً لرؤية «أم الإمارات» في دعم ومؤازرة المرأة لتحقيق طموحها في مواكبة النهضة الرياضية التي تشهدها الدولة في مختلف الرياضات.
ونبارك للفائزات من الإمارات: شما الكلباني كأفضل رياضية، وقرية الإمارات الدولية للقدرة، ونهنئ التونسية أنس جابر لفوزها بجائزة شخصية العام الرياضية على مستوى الوطن العربي، ولمصر لنيلها أربع جوائز في أربع فئات وهي أفضل رياضية عربية وأفضل رياضية ناشئة وأفضل رياضية بارالمبية وأفضل فريق، ولكل من الأردن والمغرب فوزهما بجائزة أفضل مدرب وأفضل برامج تنمية الناشئات وأفضل إعلامي، ونهنئ كل رياضية وصلت للمراحل النهائية من الترشح، وهن من الفائزات، وإن لم يتوجن بها فالقادم من الأيام سوف يحقق مبتغاهن في نيل الجائزة بالدورات القادمة.
شكراً «أم الإمارات» لرعايتها ودعمها وتشجيعها الفتاة الإماراتية لخوض سباقات التحدي في مختلف المجالات الرياضية ممارسة وتنافساً على المستويين المحلي والخارجي، فلولا دعم سموها لما وصلت الرياضة النسائية إلى هذا المستوى من المنافسة والتميز والتألق وتحقيق الإنجاز.
وشكراً فريق العمل في الاتحاد النسائي العام لتمكين المرأة وتسليط الضوء على منجزاتها في القطاع الرياضي الذي يعد عيداً سنوياً نحتفل فيه بإنجازاتها، وبتعزيز مكانة المرأة الرياضية محلياً ودولياً.. وفي القادم من الأيام سوف تشهد الرياضة النسائية تألقا في الميادين والساحات، وتحقق إنجازات في مختلف فئاتها وتخصصاتها، والقادم سيكون، بإذن الله، محفزاً للمزيد من الإنجازات بفضل دعم «أم الإمارات» لها في مختلف الميادين.

*نقلاً عن الاتحاد الأماراتية

تنويه:
جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.