التخطي إلى المحتوى

ضجت مواقع انترنت وصحف بريطانية اليوم، في موجة من الجدل، بما قيل أنها “نبوءة” غير معروفة للعراف الشهير نوستراداموس، توقع فيها الرجل الغامض تنازل الملك تشارلز اللثالث عن العرش بعد فترة وجيزة من بداية حكمه.

ووفقا لأحد الخبراء، فقد تشير كتابات ميشيل دي نوستريدام، المعروف أيضًا باسم نوستراداموس، إلى أنه تنبأ بأن عهد الملك تشارلز سيكون قصيرًا، مقترحا أيضًا أن يجلس ابنه الأصغر الأمير هاري على العرش يومًا ما.

واقترح الخبير البارز في كتابات نوستراداموس والمؤلف ماريو ريدينغ أن العراف تنبأ بدقة بالعام والعمر اللذين ستموت فيهما الملكة إليزابيث الثانية في قصائد مشفرة تعود إلى عام 1555.

وفي عام 2005، كتب ريدينغ  أن الملكة إليزابيث الثانية ستموت، وعمرها أقل من عمر والدتها بخمس سنوات.

 

واقترحت قراءته للقصائد أيضًا أن كلمات العراف التي تشير لتشارلز باعتباره “ملك الجزر” قد تشير إلى أن أجزاءآ من الكومنولث قد تنفصل في عهده.

 وتابع ريدينغ وفقا لموقع “اندي 100”  أنه استنادا لقصائد العراف الغامض، بأن عمر الملك تشارلز سيعني تنازله عن العرش، واقترح أيضًا أن جملة نوستراداموس بأن “الرجل سيحل محله الذي لم يتوقع أبدًا أن يكون ملكًا” يعني أنه لن يكون الأمير وليام، وقد يكون في الواقع الأمير هاري. وتكهن “بأن الأمير هاري، نتيجة التقصير ، قد يصبح ملكًا بدلاً منه”.

وختم الخبير توقعاته بالقول أن “هذا سيجعله الملك هنري التاسع، هو لا يبلغ من العمر 38 عامًا “.

وفي السابق، كان الناس يعتقدون أن نوستراداموس تنبأ بشكل صحيح بصعود الزعيم النازي أدولف هتلر والحرب العالمية الثانية وهجوم الحادي عشر من سبتمبر الإرهابي في مدينة نيويورك، إلا أن أيا من تنبؤاته لم يكن ممكنا إثباتها بشكل قطعي.

 

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة




التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.