gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى


© Reuters.

Investing.com – يبدأ أسبوعه القادم قرب مستويات الـ 1800 دولارًا للأوقية التي استعادها بعد رهانات كثيرة حول سياسة أقل حدة من جانب الفيدرالي الأمريكي في اجتماع ديسمبر المنتظر وما سيليه.

ونجح الذهب في القفز لمستويات الـ 1800 دولارًا للأوقية بعد التعثر لأكثر من 15 أسبوعًا في شباك مستويات الـ 1700 وما أدناها. إلا أن عقود الذهب نجحت في كسر المقاومة والتحليق بحرية إلى أعلى مستوى في 5 شهور يوم الخميس تزامنًا مع صدور بيانات التوظيف الإيجابية وتباطؤ بيانات التضخم.

,وبقول المحلل الاقتصادي في أوندا، إدوارد مويا، “يتداول الذهب في منطقة صعودية من بدايات نوفمبر وقد تستقر موجة جني الأرباح، إلا أنه لا يبدو أن هنالك إشارة واضحة لتراجع قوي في الفترة القادمة.” 

وتابع: “نمو الاقتصاد يتباطئ ومن المتوقع أن يهبط التضخم بشكل مستقر مبررًا توقف من جانب سياسة الفيدرالي العنيفة من بعد الربع الأول من العام 2023.”

وقد سجلت عقود الذهب لشهر فبراير 1811.40 للأوقية وهذا بعد أن استقرت يوم الجمعة في بورصة نيويورك عند 1809 دولارًا هبوطًا بـ 5.6 دولارًا أو 0.3%. وعلى أساس أسبوعي نجح العقد في الصعود بـ 3.1%.

أما عقود الذهب التي تسحوذ على اهتمام المستثمرين أكثر من عقود فبراير، فقد استقرت أدنى 1800 دولارًا وبالتحيد عند 1797.88 دولارًا للأوقية، هبوطًا بت 5.11 دولارًا أو 0.3%، أما على أساس أسبوعي فقد ارتفع بـ 2.4%.

توقعات عقود الذهب

وقال المحلل التقني ديكيست: “أوقفت بيانات التوظيف الإيجابية التي صدرت الجمعة الماضية رحلة الذهب الصعودية يوم الجمعة، وذلك رغم نجاح اختبار أسعار السبائك للمتوسط المتحرك البسيطة لـ 100 أسبوع، بعد الارتداد الصعودي الذي حدث في الشهر الماضي.”

وأضاف المحلل التقني: “تظهر الآن بعض من علامات الاختلاف بين أسعار عقود الذهب اليومية ومؤشر القوى النسبية لأربع ساعات  RSA والذي لا تتماشى مع صعود الأسعار. وفي حال تأكد هذا الاختلاف بغلق يومي عند 1790 دولاررًا، تبعه هبوط إلى 1780 دولارًا، فذلك سيمهد السوق إلى تصحيح قصير سلبي نحو نطاق الـ 1725 – 1755 دولارًا للأوقية.

وعلى الناحية الآخرى، قال ديكيست، إن مراكمة الزخم بين 1770 -1790 دولارًا قد يدفع إلى استمرار الصعود نحو 1815 – 1825 دولارًا، وقد تصل نحو 1842 دولارًا في المدى القريب.

وسيخلق قرار الفيدرالي في 14 ديسمبر سيخلق تحديثات جديدة بالنسبة للدببة والصقور على حد سواء، حيث قال ديكيست، إن أرضية الاحتفاظ بالذهب للصعود ستستهدف نطاق 1825 -1845 دولارًا، فيما ستكون أسعار البيع قصير المدى عند 1750 – 1780 دولارًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *