التخطي إلى المحتوى

وطنية – عكار – صدر عن مجلس حماية الغابات في بلدة فنيدق، بيان لفت فيه الى “ما يتعلق بالقطع الجائر للأشجار المُعَمِّرة  النادرة والفريدة في منطقتنا، وبعد استخدام جميع الوسائل من أجل حماية الثروة الحرجية والسعي المستمر الى توفير البديل  للمواطن تحسبا للبرد والصقيع في فصل الشتاء، وقد حذرنا مرارا وتكرارا من خطورة القطع المستمر بقصد التجارة والبيع والربح السريع على حساب الغابات والثروة الحرجية التي هي ملك الأجيال العتيدة وكنز ثمين للوطن والبلدة”.

وكرر “التحذير من تبعات هذا العمل مع تحميل المسؤولية الجرمية والقانونية والجزائية لكل من يقطع شجرا أخضر ويبيعه داخل البلدة وخارجها، فالبائع والمشتري على حد سواء في الجرم وفي تحمل المسؤولية القانونية”. 

واضاف: “من هنا نقول لكل مواطن حر وصادق يغار على مصلحة بلدته وغاباتها أن كل من يدلي بمعلومة صادقة موثوق بها ومؤكدة عن شخص قطع شجرا أخضر وباعه حطبا للتدفئة فله مكافأة مالية تقدر في حينها اعتبارا من تاريخ بدء هذا البيان ونعده بعدم ذكر اسمه”.

وتابع: “إن كل مواطن من أبناء البلدة يعتبر خفيرا وعينا ساهرة من أجل حماية البيئة والطبيعة من أعدائها وجزاريها، والتاريخ لن يرحم المعتدين وتطبيق حكم العدالة في انتظارهم”.

وختم: “بهذا تكون جميع الطرق التي تدخل إلى القموعة وتخرج منها أصبحت مراقبة بكاميرات الهواتف بالتعاون مع جميع أبناء البلدة الذين تطوعوا لحماية الغابات من القطع الإجرامي الجائر، داعين الجميع  الى العودة إلى صوابهم قبل فوات الأوان”. 

                                      ======= م.ع.    

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.