gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

أعلنت النيابة العامة السعودية، الأحد، عن توقيف عصابة قامت بجرائم احتيال مالي بقيادة مواطن ومقيمين متعاونين معه.

وقال مصدر مسؤول في النيابة العامة، لوكالة الأنباء السعودية “واس”، إن “نيابة الأموال باشرت التحقيق مع تشكيل إجرامي مكون من مواطن وستة مقيمين من جنسية آسيوية، امتهنوا جريمة الاحتيال المالي”.

وأوضح أن العصابة كانت تقوم بـ”الاتصال على الضحايا وإيهامهم بأنهم ممثلو جهات مالية، ومن ثم الاستيلاء على البيانات السرية والدخول على الحسابات البنكية وسرقة الأموال منها”.

وكشفت إجراءات التحقيق “قيام المواطن باستخراج سجل تجاري في نشاط الاتصالات، وتمكين الوافدين من استخراج شرائح اتصال بأرقام هويات لأشخاص دون علمهم”.

وأضاف المصدر أنه “وجد لديهم أكثر من 2000 بصمة لأشخاص تم تخزينها ووضعها في أوراق، ليسهل استغلالها وتمريرها على جهاز التحقق من الهوية”.

وأشار إلى أنه “تم إيقاف المذكورين كون التهم الموجهة إليهم موجبة للتوقيف”.

وشدد على “الحماية العدلية للأشخاص من كافة صور الاحتيال (…) طبقا لنظام مكافحة الاحتيال المالي وخيانة الأمانة”.

وأكد أن “النيابة العامة لن تتوانى في إحالة الجناة للمحكمة المختصة للمطالبة بالعقوبات المقررة في هذا الشأن”.

ولم يفصح المصدر عن حجم الأموال المنهوبة، ولم يقدم تفاصيل إضافية عن أعضاء العصابة أو مكان عملهم، أو عن الضحايا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *