التخطي إلى المحتوى

فيما يتواصل تقدم القوات الأوكرانية في شمال شرق البلاد، مع استعادة عشرات البلدات التي ظلت لأشهر طويلة تحت سيطرة القوات الروسية، يبدو أن العتاد الروسي الذي ترك في تلك المناطق مهم جداً.

فقد أوضحت وزارة الدفاع البريطانية في نشرتها الاستخباراتية اليومية على تويتر، الخميس أن العتاد الذي تخلت عنه القوات الروسية المنسحبة، عالي القيمة.

كما أضافت أنه يتضمن معدات أساسية في أسلوب الحرب الروسية الذي يركز على المدفعية.

“ذعر وفرار”

إلى ذلك، أشارت إلى أن القوات الأوكرانية تواصل إحكام قبضتها على المناطق المحررة حديثا في منطقة خاركيف أوبلاست.

وأفادت بأن القوات الروسية انسحبت بشكل كبير من المنطقة الواقعة غرب نهر أوسكيل في خاركيف

أسلحة روسية متروكة في خاركيف

كما أوضحت أن “طريقة الانسحاب تنوعت على مدى الأسبوع الماضي بين تراجع لبعض الوحدات بشكل منظم نسبيا وتحت السيطرة، وبين فرار البعض الآخر في حالة من الذعر على ما يبدو.”

أهم تقدم

يشار إلى أن الهجوم المضاد الخاطف الذي شنته القوات الأوكرانية قبل نحو أسبوعين أدى إلى استعادة منطقة خاركيف (شمال شرق) المحاذية لروسيا بشكل شبه كامل، لاسيما مدن بالاكليا وكوبيانسك وإيزيوم. وتعدّ المدينتان الأخيرتان مركزَين لوجستيين رئيسيين للقوات الروسية.

كما نفذت كييف بالتزامن مع هجومها المضاد هذا، عملية عسكرية في الجنوب، وتحديدا بمنطقة خيرسون، محرزة أيضاً بعض التقدم وإن بشكل أقل ممّا أحرزته في شمال شرق البلاد.

إذ قصف الجيش الأوكراني، خلال الأسابيع الأخيرة، جسوراً استراتيجية هناك لوقف إمدادات الروس.

ويعدّ التقدم الذي أحرزته القوات الأوكرانية خلال الشهر الحالي (سبتمبر) الأهم على الإطلاق منذ انسحاب موسكو من محيط العاصمة كييف ومن وسط البلاد في الربيع الماضي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.