gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى

وتشير بيانات هيئة الأوراق المالية والبورصات، المنشورة على موقعها الرسمي، إلى أن ماسك أقدم على هذه الخطوة مباشرة بعد “إتمام” صفقة الاستحواذ على تويتر، وذلك يوم 27 أكتوبر.

وقال موقع “ذا هيل” الأميركي إن ماسك “أصبح بذلك المدير الوحيد لشركة تويتر”.

وكشفت الشركة أن أعضاء مجلس إدارة تويتر، بريت تايلور وباراغ أغراوال وأوميد كوردستاني وديفيد روزنبلات ومارثا لين فوكس وباتريك بيشيت وإيغون ديربان وفي-في لي وميمي أليمايهو “لن يعملوا في مجلس الإدارة بعد الآن”.

ويأتي حل المجلس الإداري ضمن سلسلة التغييرات التي أقدم عليها الملياردير الأميركي بعد استحواذه على الشركة الأسبوع الماضي، في أعقاب مفاوضات استمرت 6 أشهر.

وفي اليوم الأول، من توليه زمام الأمور في موقع التدوين المصغر، أقال ماسك عددا من المدراء والمسؤولين التنفيذيين.

وسبق لماسك أن أطلق تصريحات توحي بأن رؤيته لتويتر تتمثل بجعلها منصة لحرية التعبير، ومشروعا منتجا من الناحية الاقتصادية شأن كل باقي مشاريعه.

يشار إلى أن قيمة صفقة استحواذ ماسك على تويتر بلغت 44 مليار دولار.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *