gtag('config', 'G-7WKYR7JNG2'); التخطي إلى المحتوى


قررت محكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار عبد الله الكيلاني رئيس المحكمة، إحالة أوراق كل من “ه.ن.ع” و”ع.ن.ع”، إلى فضيلة مفتي الديار المصرية، لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهما، لاتهامهما بالاتجار بالمواد المخدرة.

تعود أحداث الواقعة في القضية المقيدة برقم 10729 لسنة 2022 جنايات قسم شرطة العامرية أول، عندما تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسكندرية، إخطارا من ضباط الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، بقيام المتهمين بالاتجار في المخدرات بدائرة القسم.

كشفت تحريات ضباط الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، قيام كل من “ه.ن.ع”، وشقيقه “ع.ن.ع”، بمزاولة نشاط إجرامي في الاتجار بالمواد المخدرة، فتم استصدار إذن من النيابة العامة للقبض عليهم وتفتيش شخصهما ومسكنهما.


وعقب تقنين الإجراءات أثناء قيام المتهمين باستخدام سيارة لتوزيع مخدر الهيروين على عملائهما، وأثناء تسليمهما كمية لاثنين من عملائهما وعند القبض عليهما، لاذا بالفرار، وبتفتيش السيارة عثر على حقيبة جلدية تحوي بداخلها على 3 أسطوانات لمخدر الهيروين، وكيس بداخله 23 لفافه هيروين ومبالغ مالية، وميزان رقمي، والسيارة المضبوطة.

وتين من تقرير المعمل الكيماوي، أن عدد ثلاثة أسطوانات تزن 594,73 جرام، وعدد الثلاثة وعشرون لفافه 102,39 جرام واللفافات الملقاه لعملائهما وزنت 3,67جرام ،و 4,66 جرام ،وتحرر محضر بالواقعة وبعرضها علي النيابة العامة قررت إحالتهما إلى محكمة جنايات الإسكندرية، التي حددت جلسة نوفمبر للنطق في إعدامهما.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *